حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي يدين تفجير مسجد العريش بمصر
حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي

حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي يدين تفجير مسجد العريش بمصر

يدين حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي بأشد العبارات الجريمة الإرهابية الجبانة التي ارتكبتها بتاريخ 24_11_2017 فلول الإرهاب المتأسلم في استهداف مصلين أبرياء في مسجد بالعريش في جمهورية مصر العربية الشقيقة.

وأفادت مصادر صحفية أن سبب استهداف الإرهابيين مسجدا أثناء صلاة الجمعة في العريش والذي خلف مئات القتلى والجرحى، هو “رفض أهالي قريه الروضة إيواء الإرهابيين”.

وعليه فإن هذا العمل الإرهابي يؤكد بأن شعوبنا ترفض الإرهاب جملة وتفصيلا وأن تشدق هذه التنظيمات الإرهابية بالدين لم ولن يمنحها مكانا بين جماهيرنا العربية التواقة للأمن والسلام وازدهار بلدانها.

ونحن في حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي نعتبر ضحايا هذا الهجوم الإجرامي كضحايا شعبنا الأهوازي في الداخل وسائر شعوب المنطقة في مواجهة الإرهاب الحكومي الممارس من قبل النظام الحاكم في طهران والمتمثل في تدخلاته في سوريا واليمن والعراق ولبنان.

ونحن على يقين بأن الإرهاب لن يحول دون تقدم الشعب المصري الشقيق نحو مستقبل مشرق طالما ناضل ويناضل من أجل تحقيقه على أساس حرية العقيدة والأمن والاستقرار.

ومرة أخرى نشد أيادينا على أيادي أشقائنا في مصر العروبة ونعبر عن استنكارنا الشديد للهجوم الإرهابي في العريش ونحن على يقين بأن الإرهاب بات قاب قوسين أو أدنى من نهايته لأن شعوبنا ترفضه جملة وتفصيلا.

عاش الشعب العربي المصري

عاش الشعب العربي الأهوازي

عاشت أمتنا العربية من المحيط إلى الخليج

 

حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي